[ kafapress.ma ] :: نضارة البشرة وصحتها... هذه أفضل أنواع الزيوت الأساسية
Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الإثنين 21 أكتوبر 2019 العدد : 3117


نضارة البشرة وصحتها... هذه أفضل أنواع الزيوت الأساسية

C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: (مواقع)
امرأة
| 07 أكتوبر 2019 - 20:54

تلعب الزيوت الطبيعية دوراً مهماً في تعزيز نضارة البشرة وصحّتها، حتى أنها باتت تُستخدم في علاج الكثير من المشكلات التي تصيبها كنوع من الطبّ البديل. والزيوت الأساسية عبارة عن مستخلصات نباتية يتم تجميعها عادةً من خلال عملية التقطير، وبمجرد استخراج جوهر النبات، يصبح في الإمكان استخدامه في مجالات واسعة أبرزها مجال العناية بالبشرة.
وتختلف فوائد الزيوت الأساسية للبشرة من حيث اختلاف تركيبتها، حيث إن ما يناسب البشرة الجافة وحاجاتها ليس بالضرورة أبداً أن يناسب حاجات البشرة الدهنية أو المختلطة... والعكس صحيح.
في ما يأتي أبرز أنواع الزيوت الأساسية التي يمكنك اختيارها وفقاً لنوع بشرتك وحاجاتها:
زيوت أساسية للبشرة الجافة
البشرة الجافة هي التي تعاني نقصاً في كمية المياه المناسبة، والجفاف يصيب بشرة النساء والرجال على حد سواء، إلا أنه أكثر شيوعاً لدى الأشخاص المسنّين بحيث تفقد البشرة مع الوقت كميات من الزيوت الطبيعية والدهون التي تفرزها، ما يؤدي بالتالي إلى إصابتها بالجفاف وظهور التجاعيد. ولا ننسى دور العوامل البيئية، مثل الرطوبة ودرجات الحرارة المتقلّبة، في التأثير في كمية المياه والتسبّب في جفاف البشرة أيضاً.
قد تُصاب البشرة بالجفاف في أوقات معيّنة من السنة فقط، وقد تكون بطبيعتها جافة نتيجة كسل في عمل الغدد الدهنية، وغالباً ما تُعالج هذه المشكلة من خلال استخدام كريمات الترطيب والأقنعة والزيوت الأساسية.
1- زيت الخزامى: يحتوي زيت الخزامى أو ما يُعرف بـ"اللافندر" على مكوّنات طبيعية مضادة للالتهابات تساعد في حماية البشرة من التهيّج والاحمرار، كما يُعتبر مرطباً طبيعياً يمكنه تعزيز مرونة البشرة الجافة ومنحها مظهراً مشرقاً وصحياً.
2- زيت البابونج: يحتوي زيت البابونج على مادة الأزولين المعروفة بقدرتها على ترطيب البشرة والتخفيف من التهابات الجلد الناجمة عن عوامل عدّة. ولكن يُنصح بتجنّب استخدام زيت البابونج إذا كانت البشرة تعاني حساسية "الرجيد"، وهي عشبة تنتمي إلى عائلة البابونج.
3- زيت خشب الصندل: بفضل غناه بمضادات الأكسدة، يساعد زيت خشب الصندل على محاربة الجذور الحرّة التي تهاجم البشرة وتؤدي إلى ظهور علامات الشيخوخة المبكرة. كما يساعد هذا الزيت في ترطيب البشرة وتعزيز مرونتها وحمايتها من التشقّقات.
زيوت أساسية للبشرة الدهنية
البشرة الدهنية هي التي تعاني فرطاً في إفراز الزهم، وهو المادة الدهنية التي تحمي البشرة وترطّبها. ورغم دوره المهم في الحفاظ على بشرة ناعمة، يمكن أن يؤدي الكثير من الزهم إلى ظهور عدد من المشكلات مثل انسداد مسام البشرة وانتشار البثور فيها... وغيرها من المشكلات التي تمنع المرأة من التمتع ببشرة صافية ونقيّة.
1- زيت كلاري ساج: يحتوي على مركبات نشطة مثل أسيتات اللينيل والجرنيل، ويُعرف زيت كلاري ساج بقدرته الفائقة على التحكّم في الزهم الزائد. كما يلعب دوراً فعالاً في السيطرة على حبّ الشباب ويقلّل من ظهور التجاعيد وغيرها من علامات الشيخوخة والتقدّم في السنّ.
2- زيت إكليل الجبل: يتميز زيت إكليل الجبل بخصائصه المضادة للالتهابات والمسكّنة والمحفّزة في الوقت نفسه لعملية إنتاج الكولاجين، كما أن تركيبته الغنيّة تساعد في تعديل مستوى الدهون المفرزة في البشرة.
3- زيت إبرة الراعي: بفضل خصائصه القلوية، يساعد زيت إبرة الراعي في تنظيم كمية الدهون المفرزة في البشرة وتوازنها، وهو من الزيوت التي تدخل في تركيبة العديد من مستحضرات العناية بالبشرة، لا سيما غسول الوجه أو الصابون، إذ يعتبر مطهّراً طبيعياً يزيل الأوساخ والتراكمات وينظّف مسامات بشرة الوجه من الأعماق.
4- زيت زهر البرتقال: يحتوي زيت زهر البرتقال على الكثير من المواد الغنيّة التي تساعد في تحسين صحّة البشرة، أهمها اللينالول والنيروليدول والألفا تربينول... وغيرها من المكوّنات التي تجعله فعّالاً في عملية توازن الزهم ولا تسبّب الجفاف للبشرة، كما يساعد زيت زهر البرتقال في تجديد خلايا الجلد وتحسين مرونته.
زيوت أساسية لمشكلة حبّ الشباب
يُعتبر ظهور حبّ الشباب من أكثر المشكلات التي تعانيها المراهقات بشكل عام وصاحبات البشرة الدهنية بشكل خاص. وقد يكون حبّ الشباب ناجماً عن بعض الالتهابات الجلدية، وبالتالي تصبح الحاجة إلى اختيار زيوت تحدّ من الميكروبات والالتهابات أمراً ملحّاً.
1- زيت الليمون: بفضل غناه بالفيتامين C، يمكن أن يساعد زيت الليمون المشتق من قشر ثمار الحمضيات في مكافحة الالتهابات والجذور الحرّة التي تؤدي إلى ظهور حبّ الشباب، وفي تطهير البشرة من الأعماق.
2- زيت عشب الليمون: يتمتع زيت عشب الليمون بالخصائص ذاتها التي تميز زيت الليمون، وهو مضاد للميكروبات، يعمل على انقباض المسامات ومحاربة البثور وإزالة خلايا الجلد الميتة.
3- زيت القرفة: يعتبر زيت القرفة أيضاً مضاداً قوياً للالتهابات بفضل مكوّناته الأساسية المضادة للأكسدة مثل حمض السيناميك. وهو يحدّ من ظهور حب الشباب الناتج من الالتهابات الجلدية.
4- زيت شجرة الشاي: يُعد زيت شجرة الشاي المستخرج من شجرة الميلالوكا أحد أكثر المطهّرات شهرةً في الطبّ البديل. فهو يساعد في محاربة البكتيريا والالتهابات، وكلاهما يتسبّب في ظهور حب الشباب.
زيوت أساسية لمشكلة الطفح الجلدي
الطفح الجلدي هو عبارة عن بقع ظاهرة في البشرة تُصاب بالاحمرار وتستدعي الحكّة، حتى أنها في بعض الأحيان تُصاب بالتورم. وقد يظهر الطفح الجلدي نتيجة عوامل بيئية أو تناول بعض المأكولات التي تتسبّب بمشكلات في الجهاز الهضمي. كما يترافق الطفح في بعض الأحيان مع آلام مزعجة.
1- زيت النعناع: يُحدّث محتوى المنثول الطبيعي في زيت النعناع تأثيراً مسكناً في الجلد، يهدئ من تهيّج البشرة ويبرّد الأماكن المصابة بالطفح الجلدي.
2- زيت شجرة الكينا: يتميز زيت شجرة الكينا أو ما يُعرف بـ"الأوكاليبتوس" بخصائصه المهدّئة للآلام، وهو بالتالي خيار جيّد لمن تعاني من ظهور الطفح الجلدي.
3- زيت الباتشولي: يتصدّر زيت الباتشولي بمكوّناته المضادة للالتهابات لائحة الزيوت الطبيعية التي تساعد في تطهير البشرة ومعالجتها من المشكلات التي تتسبب بالتهاب الجلد، لا سيما بالأكزيما.
زيوت أساسية لمشكلة التصبّغ
سواء كانت المرأة تعاني من ندبات حبّ الشباب أو بقع داكنة، فهناك بعض الزيوت الأساسية التي تساعد في توحيد لون بشرتها والتحكّم بمادة الميلانين المسؤولة عن تلوينها.
1- زيت الرمّان: يحتوي زيت الرمّان على خصائص مضادة للأكسدة وللالتهابات، ما يجعل دوره فعالاً في تعزيز صحة البشرة وتوحيد لونها.
2- زيت بذور الجزرة: يُستخدم زيت بذور الجزرة في التخفيف من البقع الداكنة وفي تحفيز عملية تجدّد الخلايا، وذلك بفضل احتوائه على مُضادات الأكسدة، والكاروتينات، ومُركبات من الفيتامين A.
3- زيت اليوسفي: يندرج زيت اليوسفي أيضاً في لائحة الزيوت الأساسية الغنيّة بمضادات الأكسدة، ما يجعله عنصراً فعالاً في تعزيز صحة البشرة والحفاظ على مرونتها.
زيوت أساسية للبشرة المسنّة
مع التقدّم في السنّ، تفقد البشرة نضارتها نتيجة انخفاض مستوى الكولاجين المسؤول عن مرونتها، وبالتالي تصبح عرضة للترهّل وظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
1- زيت الورد: بفضل احتوائه على مضادات الأكسدة مثل الفيتامينات A و C، يمكن زيت الورد أن يساعد في تعزيز عملية تجدّد خلايا البشرة التي تتباطأ مع التقدّم في السنّ.
2- زيت شجرة المر: في ما مضى كانت النساء في مصر يستخدمن هذا الزيت لتأخير ظهور أعراض الشيخوخة، حيث يُعتقد أنه غنيّ بمضادات الأكسدة ويعمل على تنشيط الدورة الدموية، وبالتالي يساعد في تجدّد الخلايا.
3- زيت الجوجوبا: يحتوي زيت الجوجوبا على نسبة عالية من الأحماض الدهنية الطبيعية تماماً كزيت جوز الهند وزيت الأرغان. وهو يتميز بتركيبته الخفيفة، ما يجعله مثالياً للبشرة الدهنية تحديداً.
عن "لها"




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071