[ kafapress.ma ] :: "الحريات الفردية بين سلطة المجتمع والقانون"
kafapress.com cookies
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.      قبول      التفاصيل
Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الثلاثاء 25 فبراير 2020 العدد : 3245


"الحريات الفردية بين سلطة المجتمع والقانون"

C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
عائشة العلوي
تحليل
| 21 يناير 2020 - 16:30

عقد مركز ديهيا لحقوق الإنسان والديموقراطية والتنمية لقاءا علميا تناول فيه موضوع "الحريات الفردية بين سلطة المجتمع والقانون"، وذلك يوم السبت 18 يناير 2020 بمقر هيئة المحامين بالرباط، حيث استضاف الأستاذة عاطفة تيمجردين نائبة رئيسة الجمعية الديموقراطية لنساء المغرب-الرباط، الأستاذ رشيد بكاج أستاذ باحث متخصص في علم الاجتماع، الأستاذ عبد اللطيف الخمسي أستاذ باحث في الفلسفة والأستاذ إبراهيم بن مدان باحث في سلك الدكتوراه تخصص "السيميائيات وتحليل الخطاب". كما حضر اللقاء ثلة من الشباب والشابات والباحثين/ات والصحفيون/ات والطلبة/الطالبات والتلاميذ والدكاترة الباحثون والأساتذة، الفاعلون المدنيون (ات) والأطباء والمهندسون وأطر إدارية وغيرهم.

قدمت رئيسة المركز عائشة العلوي نبذة عن أهداف المركز وكيفية اشتغاله وتنظيمه، معتبرة أن مركز ديهيا هو مركز أبحاث مستقل وغير ربحي في مجال الدراسات والأبحاث والتدريب والتكوين والترافع؛ ويعمل على النهوض بالديمقراطية والحكامة وحقوق الإنسان والتنمية في مختلف أبعادها (الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية).

وأكدت رئيسة المركز أن هذا اللقاء يندرج ضمن النقاشات العديدة والمتنوعة التي يعرفها بلدنا حول الحريات الفردية. لقد أشارت الأستاذة عاطفة تيمجردين أنه لا يمكن التطرق إلى الحريات الفردية دون التطرق إلى القوانين وتأثيرها على البنيات الفكرية التي تعيق بدورها تطور هذه القوانين ومواكبتها للتحديات المجتمعية، ودعت المتدخلة إلى إلغاء مجموعة من المواد القانونية التي تعيق حرية المرأة ومساواتها في المجتمع وأشارت إلى إشكالية حرية الجسد في ارتباطه بحرية الفرد.

أما بالنسبة للأستاذ رشيد بكاج، فلقد قدم عرضا تحت عنوان الاشكالات السوسيولوجية حتى يتمكن من تناول إشكالية الفرد أو حرية الفرد ارتباطا بثلاث نقط أساسية: الفرد والانتماء الاجتماعي، الفرد والدولة، والفرد والتأثير الاجتماعي. أما بالنسبة لمداخلة الأستاذ عبد اللطيف الخمسي، فاعتبر اللقاء فرصة لطرح نقاش الحريات الفردية بشكله العلمي والمنهجي بعيدا عن الزوبعات الإعلامية والخطابات الشعاراتية التي ربما تقتل القضايا الجريئة في المهد، واعتبر أن الموضوع هو متشعب وشائك، ولكن هذا لا يمنع من طرح السؤال لأنه بداية لإيجاد الجواب سواء على المفكر أو الأديب أو السوسيولوجي أو الفلسفي أو المتدين المتنور أو السياسي؛ وتطرق في معرض مداخلته إلى المنطلقات والاشكالات والأبعاد في الحريات الفردية. وفي إطار انفتاح مركز ديهياعلى الطلبة الباحثين وتشجيعهم على النقاش العمومي، قدم إبراهيم بن مدان كباحث في سلك الدكتوراه بعرض تناول فيه الحريات الفردية في المجتمع المغربي بين جدل الديني والمدني.

وفي الأخير، عبر جميع المشاركين/ات على ضرورة فتح النقاش العمومي خاصة في أوساط الشباب، واعتبروا اللقاء فرصة للنقاش الهادف والمتزن بين المتخصصين/ات والفاعلين/ات والأكاديميين/ات والطلبة في جو يسوده التلاقح المعرفي والعلمي.

*رئيسة مركز ديهيا لحقوق الإنسان والديموقراطية والتنمية




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071