مجتمع وحوداث

بينها الزيادة في الأجور .. المنظمة الديمقراطية للشغل تكشف عن وصفتها للتخفيف من تبعات الغلاء

كفى بريس

قدم المجلس الوطني للمنظمة الديمقراطية للشغل، وصفته لتحسين القدرة الشرائية للطبقة المتوسطة والفقيرة في المجتمع، للتخفيف من تبعات وتداعيات أزمة الغلاء التي تعرفها أسعار عدد من المواد والسلع الاستهلاكية.

واقترح المجلس الوطني للمنظمة تعميم الزيادة في الأجور وفي معاشات التقاعد، لضمان معاش كريم لكل الأجراء والمهنيين من خلال تحمل الدولة مسؤولية وتصفية العجز المالي الحالي عبر صندوق الإيداع والتدبير، المؤسسة المالية الوطنية التي استفادت لعقود من أموال الصناديق التقاعد والتأمين. 

وأوصى بالقيام بإصلاحات شمولية لصناديق التأمين الاجباري عن المرض وصناديق التقاعد بتوحيدها التراجع عن رفع أسعار المحروقات، بتخفيض الضرائب المفروضة على هذه المادة وإعادة تأميم شركة سامير لتكرير البترول. 

كما دعا إلى وقف الهدر والريع ومحاربة الفساد والإسراع بتنزيل قانون الشركات الجهوية  ووضع استراتيجية وطنية لتحقيق الاكتفاء الذاتي وضمان الأمن الغذائي والدوائي والطاقي والمائي.