[ kafapress.ma ] :: تاجيل جديد في محاكمة رئيس الودادية السكنية"البكارية" بالمنصورية ومن معه
kafapress.com cookies
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.      قبول      التفاصيل
Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الثلاثاء 01 دجنبر 2020 العدد : 3525


تاجيل جديد في محاكمة رئيس الودادية السكنية"البكارية" بالمنصورية ومن معه

      FaceBook      
عبد الكبير المامون
مجتمع وحوداث
| 22 أكتوبر 2020 - 15:46

اجلت المحكمة الابتدائية بابن سليمان من جديد بعد زوال يوم الخميس 22  أكتوبر الجاري البث في ملف رئيس الودادية السكنية" البكارية" وأمين مالها الموجودين في حالة اعتقال منذ شهر فبراير الماضي وباقي أعضاء المكتب المتابعين في حالة سراح ومن بينهم رئيس الودادية السكنية "بساتين البحر" الموجود هو الاخر في حالة اعتقال بالدار البيضاء منذ شهر يوليوز الماضي، إلى جلسة الثلاثاء المقبل 27 أكتوبر الجاري.
قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان، كان قد قرر بعد زوال الثلاثاء 18 فبراير الماضي اعتقال رئيس الودادية السكنية "البكارية" بالمنصورية وأمين مالها وايداعهم السجن المحلي بابن سليمان، فيما قرر متابعة خمسة من أعضاء الودادية الباقين في حالة سراح مؤقت مع وضعهم تحت المراقبة القضائية و سحب جوازات سفرهم وإغلاق الحدود في وجههم.
وذلك بعد إحالة ملف القضية على قاضي التحقيق من طرف النيابة العامة بالمحكمة ذاتها بعد تقديم هؤلاء أمامها من طرف الدرك الملكي بالمركز القضائي ببوزنيقة بعد نهاية البحث في الشكاية رقم 1078/3101/2019 التي سبق أن وجهها للقضاء دفاع مجموعة من المنخرطين موضوعها "من أجل النصب وعدم تنفيذ عقد والامتناع عن تسليم مبيع والتهديد"، وهو البحث الذي استمر لعدة اشهر.
دفاع مجموعة من منخرطي الودادية السكنية"البكارية" بالجماعة الترابية المنصورية بإقليم ابن سليمان كان قد توصل الاثنين 12 أكتوبر الجاري بتقرير الخبرة المنجزة بالمشروع السكني "اقامة الرمال الذهبية" من طرف خبيرين منتدبين من المحكمة الابتدائية بابن سليمان الملف رقم 1457/2020.
وقد أبرز التقرير الذي توصلنا في موقع "كفى بريس" بنسخة منه، مجموعة من الاختلالات التي شهدتها أشغال إنجاز المشروع السكني المذكور الذي اتضح للخبيرين أن به عيوب ويتجلى الأمر في تنفيذ الأشغال دون مراعاة المساطر التقنية الجاري بها العمل مع تحمل مسؤولية باقي المتدخلين مما يشكل ضرر مباشر على طالبي الإجراء مع العلم ان ليس لهم ذراية بالشأن التقني.
ومن العيوب التي تشوب المشروع حسب تقرير الخبرة، عتبات النوافذ بها منحدرات عكسية والوصلات التمددية لا تستوفي المعايير ذات الصلة وهي ناتجة عن عدم عزل جميع العناصر الخرسانية الملامسة للتربة عزلا تاما من جميع الجهات المدفونة وذلك ضمان لعمر أطول للمبنى وحياة مستقرة وراحة نفسية لمستخدميه وانخفاض في تكلفة تشغيله وصيانته، ولذا يجب التركيز على جدار الطابق التحت الأرضي من جدار المبنى على أساساته لأنه يساعد على حماية الهيكل من الرطوبة وهذا هو السبب في أنه يجب أن يكون مانعا للماء تماما وخاصة لمنع الارتفاع الشعري ناتجة على المياه السقوية على المساحات الخضراء المتواجدة فوق جزء من سطح المراب كما يجب وضع ورقة عازلة للماء على مسار القاعدة بأكملها إذا لزم الأمر في حالة الجدران المدفونة جزئيا يتم تطبيق طلاء مضاد للماء على ارتفاع كامل الجدران المدفونة من خلال تركيب حماية خارجية مما يسمح بمرور الهواء على طول الجدار، فانتشار الرطوبة يسبب ظهور العفن الملح الصخري وبالتالي تشكل خطورة على سلامة المبنى وصحة الساكنة.




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا
البريد الإلكتروني
kafapress.ma@gmail.com

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071