[ kafapress.ma ] :: "نهاية تجربة .." .. يونس مسكين يغادر سفينة "أخبار اليوم"
kafapress.com cookies
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.      قبول      التفاصيل
Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الجمعة 05 مارس 2021 العدد : 3619




"نهاية تجربة .." .. يونس مسكين يغادر سفينة "أخبار اليوم"

      FaceBook      
كفى بريس
فن وإعلام
| 23 يناير 2021 - 18:38

غادر الصحافي يونس مسكين، منصبه كمدير نشر بجريدة "أخبار اليوم"، بعد فسخ شركة "ميديا 21" المالكة للصحيفة، عقدها معه في قرار اعتبره تعسفيا في حقه على خلفية ما عاشه طيلة شهور من "الاستهداف والاستفزاز والضغط والترهيب".

وأوضح "مسكين" في تدوينة نشرها السبت 23 يناير الجاري، على حسابه الرسمي بالفيسبوك، أن قرار "الإعفاء التعسفي" جاء بعد "رفضه الاستجابة لطلبات مالكي الشركة المذكورة الخارجة عن مقتضيات التدبير العقلاني والقانوني للمؤسسة، ورفضه مسايرتهم في إعدام جريدة "أخبار اليوم" وحرمان أجرائها من حقوقهم الأساسية".

وقال الصحافي "تعرضت لاستهداف واضح في مهمتي كمدير لنشر الجريدة، من خلال قرارات عشوائية مثل استئناف الطبع ثم توقيفه دون تخطيط أو تبرير، وضرب ممنهج للاستقرار المهني والاجتماعي لطاقم الجريدة، وتجريدي من وسائل العمل والموارد البشرية الحيوية لإنتاج الجريدة وفقا للشروط والضوابط القانونية والأخلاقية والمهنية، والمحاولات المتكررة للتدخل في صميم مسؤولياتي التحريرية".

وتابع: "رغم محاولاتي العديدة للتواصل مع إدارة المؤسسة وتنبيهها إلى انعكاسات قراراتها الأحادية المتتالية، واستفسارها عن اسباب تسريحها التعسفي لعدد من أفراد الفريق، بمن فيهم فئة المتعاونين الذين تم التخلي عنهم جملة ودون إشعار بعد رفض سداد تعويضاتهم للشهر الخامس على التوالي، ما جعلني في حرج من تحمل المسؤولية المعنوية والمادية تجاههم بفعل مواصلتي مطالبتهم بتنفيذ المهام الموكولة إليهم".

وأشارت التدوينة المعنونة بـ "نهاية تجربة .. " إلى أنه على إثر استنفاده مساطر الاستفسار حول كيفية تعويض الخصاص الذي تسببت فيه الإدارة دون سابق إشعار ولا تنسيق؛ انتهى الأمر إلى إخلال إدارة المؤسسة بالتزاماتها التعاقدية، وبالتالي فسخها الأحادي الجانب للعقد الذي يربط الصحافي بها، عن طريق التسبب العمدي والممنهج في استحالة قيامه بمسؤولياته كمدير للنشر، ورفضها التفاعل مع أي من محاولات التواصل والتنسيق، بما فيها تلك التي تم تبليغها بالطرق القانونية، والتي ظلت دون أي رد من جانبها.

ويشار إلى أن طاقم جريدة "أخبار اليوم" يعيش أياما صعبة على إثر الأزمة المالية والتنظيمية التي تعرفها الجريدة، حيث تم تسريح العديد من العاملين بها في الأشهر القليلة الماضية، في حين غادرها البعض بمحض إرادتهم.

والجدير بالذكر أن توفيق بوعشرين مالك جريدة “أخبار اليوم”، كان قد أصدر قرارا أكتوبر الماضي، يقضي بتسريح يونس مسكين مدير نشر الجريدة من رئاسة الشركة الصادرة للجريدة، بسبب رفض الأخير لأوامره التي كان من شأنها الإضرار بالحالة الاجتماعية للصحفيين المشتغلين بذات الجريدة.


 




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا
البريد الإلكتروني
kafapress.ma@gmail.com

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071