Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
الاتحاد الدستوري يدين التصريحات التي أدلى بها وزير الشؤون الخارجية الجزائري“كبور” يعود من جديد في جولة عالمية إصابة تبعد أسامة طنان عن الميادين لمدة غير محدودةتوسيع شبكة الترامواي الرباط -سلا : مشروع طموح لتعزيز النقل المستدام بين العدوتينالملك يعطي انطلاقة مشروع تمديد الخط 2 لترامواي الرباط -سلاالشرطة الفرنسية تستدعي زوجين أطلقا اسم «جهاد» على مولودهمازيدان: عندما لا يسجل كريستيانو أتلقى الأسئلة دائمازلة لسان أم زلة دماغ؟كتالونيا تهدد حكومة راخوي بعصيان مدني وزارة الداخلية تقرر تعليق التوظيف بالجماعات الترابية إعلان الرباط حول الإرهاب يشيد بالمقاربة الاستباقية الشمولية والمندمجة التي تنهجها المملكة المغربية على الصعيد الوطنيدراسة: موظف من كل عشرة في المغرب سيتقاعدون خلال 5 سنوات الشركة الوطنية للطرق السيارة تطلق العملية الثانية لإعادة هيكلة دينها الإجباري ناشرو الصحف الإلكترونية الجزائرية ينتفضون ضد مراقبة ما تنشره الصحافة بالجزائر
فيديوهات
  • تعاليق بعض قياديي البام عقب إنتهاء المجلس الوطني وإلياس العماري لازال أمينا عاما

  • خاص حول تصريحات وزير الخارجية الجزائري ضد المغرب

  • إبنة عبد الهادي بلخياط تحكي قصة والدها مع سيارته المكشوفة

  • بلاغ التجمع المهني للابناك المغرب و الخطوط الملكية المغربية حول الادعاءات "الخطيرة والكاذبة"

  • تصريح عبد القادر مساهل يعري عن إفلاس الجزائر على الساحة الإفريقية

  • بنكيران يطالب الداخلية والعدل بالتشدد مع خائني الوطن

  • تأمين محيط المدارس

  • عراك بين البجيدي والبام بالرباط سببه العمدة الصديقي

  • محمد بنحمو يبرز خطورة محجوزات الخلية الإرهابية المفككة بفاس ومدن أخرى

  • الأميرة للا سلمى تحضر بمونتيفيديو مأدبة عشاء أقامها رئيس الاوروغواي على شرف المشاركين في المؤتمر الع

  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة


محمد محلا: بنكيران والعماري .. هزيمة منتصرين
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
11 غشت 2017 - 16:07

يحدث هذا في المغرب فقط؛ الحزب المتصدر للانتخابات لم يستطع أمينه العام تشكيل حكومة، والحزب الثاني في نتائج الاستحقاقات يستقيل أمينه العام بعد سنة ونيف على جلوسه فوق الكرسي، وحزب ضعيف عدديا يحصل على رئاسة مجلس النواب، وآخر في الحكومة بسبب علاقة غرامية سياسية.

لا منطق في سياستنا، ولن يكون هناك منطق في الأيام المقبلة على الأقل؛ فتحرر "الجرار" من سائقه الجديد/ القديم، إلياس العماري، وإبعاد فتيل "المصباح" عن يد عبد الإله بنكيران، ربما يمنح الضوء الأخضر لتحالف النقيضين.

تحالف حزب العدالة والتنمية وحزب الأصالة والمعاصرة روجت له عدد من الجهات، قبل وبعد انتخابات أكتوبر 2017، للتخفيف من وقع تحالف مستقبلي يقول كثيرون إنه "هجين"، لم يكن ليقبله، وفق الشروط القائمة، عقل الناخبين ولا السياسيون والمحللون، فضلا عن أن يهضمه مناضلو الحزبين، لكن هناك أكثر من طريقة للوصول إلى الهدف.

استقالة إلياس العماري المفاجئة أحيت أمل تحالف "الجرار" و"المصباح" عند البعض، ولو بطريقة أخرى، أقل ضررا وضرارا.

ولأن مصائب قوم عن قوم فوائد، بدأت عصبة داخل "البيجيدي" بالتفكير في التراجع عن رفع "فيتو" دخول "البام" إلى الحكومة، في تعديلها المستقبلي أو حتى بعد 4 سنوات.

استقالة المسيح في هذا الوقت الدقيق ربما تكون وضعت حاجزا في طريق الولاية الثالثة لبنكيران. الرجل دون غريمه العماري، وواقع الصدام السياسي، قد لا يكون له دور مستقبلي في الحزب ولا ضمن أجندة السياسة العامة التي تحدث الملك عن خطوطها العريضة، تلميحا وتصريحا، التي تتلمس طريقا جديدا نحو النجاعة والفعالية في تدبير الشأن العام، بدل الحروب الكلامية والانتخابية. ولربما هذا بالذات ما سيمنح معارضي الأمين العام لـ"المصباح" مبررا آخر لعدم تعديل القانون الداخلي للحزب لمنحه ولاية جديدة.

هي نظرية بدأ أنصار العثماني في الترويج لها، بتوظيف مقولة الدفاع عن الديمقراطية الداخلية.

ولأنه يجب التضحية، سيكون أمام الحزبين تقديم مقعدي أمينيهما العاميْن قربانا، ليتحررا من سلاسل قيادة أوصلتهما إلى النصر بالمواجهة؛ فالعماري وبنكيران اختارا، بإرادتهما أو رغما عنهما، أو بالضغط عليهما، كرسي الهزيمة بعد الفوز.

ويحدث هذا في المغرب فقط.

* صحافي مستقل




مواضيع ذات صلة