[ kafapress.ma ] :: مريم جمال الإدريسي: طفح الكيل أيها المعطي
kafapress.com cookies
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.      قبول      التفاصيل
Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الأحد 09 ماي 2021 العدد : 1




مريم جمال الإدريسي: طفح الكيل أيها المعطي

      FaceBook      
رأي
| 28 أبريل 2021 - 22:37

تجاوزت كل الحدود أيها المعطي. وصارت تصريحاتك مصدر ضرر واعتداء ممنهج ضد الضحية.

ما خطبك أيها الرجل وما سر عداوتك للمغتصبة… أمرك غريب وأسلوبك في الخطاب عجيب…

تطالب بالإفراج عن رفيق ولا تحتسب للأمر وضعية امرأة كانت تئن وتتوسل وتذرف الدموع وهي تحت قبضة صحافي وزميل لها قبل أن يكون لك صديق أو تكون له حليف…

اختصمت للقضاء وذاك حقها، فما دورك أنت يا من تدعي الانتساب لرجال العلم والمعرفة…

كيف تعالج في محراب شركتكم الحقوقية قضايا المغتصبات…؟ أم أنكم فقط تشتغلون وفق أجندات مهيأة منكم أو من غيركم لتصريف أحقاد بئيسة لفظها الدهر منذ سنين.

أيها المعطي… المجتمع تغير والعالم تقدم وكل نصوص القانون ارتقت إلا تفكيركم الذكوري ظل حبيس قاعدة أنصر أخاك الرجل ظالما أو مظلوما….

انصره كذبا أو تحايلا لا يهم فهو الرجل الذي باع الضمير وباع الشرف مقابل لحظة متعة بنكهة العنف… لما لا، فقد خلقت النساء للطاعة.

هكذا اتفقتم مع من كانوا لكم بالأمس ألدّ الأعداء وأصبحت معالم انتماءاتكم الفكرية مشوبة باللبس والغموض… الذي جعل صلابة أسانيدكم في مهب الريح…

من أنتم يسار الماضي الذي ولى مهتلكا بتقدم الإنسان وتطور القانون؟ أم أنكم جماعة تبحث عن مورد بلا شيخ؟




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا
البريد الإلكتروني
kafapress.ma@gmail.com

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071